header
  • Accueil
  • مقالات بالعربية
  • وزير الصحة، السيد أناس الدكالي يستقبل الممثلة الجديدة لمكتب منظمة الصحة العالمية بالرباط، السيدة مريم بكدلي

وزير الصحة، السيد أناس الدكالي يستقبل الممثلة الجديدة لمكتب منظمة الصحة العالمية بالرباط، السيدة مريم بكدلي

استقبل وزير الصحة، السيد أناس الدكالي، يوم الاثنين 29 يناير 2018 بمقر وزارة الصحة، الممثلة الجديدة لمكتب منظمة الصحة العالمية بالرباط، الدكتورة مريم بكدلي.

 استقبل السيد وزير الصحة ممثلي منظمة الصحة العالمية ورحب بممثلة مكتب المنظمة بالرباط. وفي معرض كلمته أشار السيد الوزير إلى بعض الإكراهات التي يواجهها النظام الصحي الوطني، خاصة النقص الحاد في الموارد البشرية و الفرص المتاحة لمعالجة هاته الإشكالية، وذكّر السيد وزير بأهمية تكنولوجيات الاتصال الحديثة Mobile Health  أو الصحة المتنقلةودورها في تقريب الخدمات الصحية للمواطن وتحسين صحته، تحدث السيد الوزير عن تثمين وظائف الصحة و أشار إلى أهمية تنويع الكفاءات بين فئات الموارد البشرية.

وعرض الدكتور محجور، والمدير الإقليمي  لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط بالنيابة، دور منظمة الصحة العالمية في دعم السياسات القطاعية الصحية للدول. وأشار أيضا إلى برنامج العمل العام الثالث عشر لمنظمة الصحة العالمية 2019-2023، والذي صادقت عليه الدول الأعضاء، فضلا عن استراتيجية التعاون بين المغرب ومنظمة الصحة العالمية للفترة 2017-2021.

ومن جانبها، أعربت السيدة بكدلي عن سعادتها لاختيارها من طرف وزارة الصحة، كممثلة للمنظمة بالرباط، كما تقدمت بالشكر للسيد وزير الصحة والسيد المدير الجهوي للمنظمة بالنيابة، لمنحها فرصة هذا اللقاء.

 وبحكم خبرتها في مجال الحكامة وتعزيز النظم الصحية، أكدت السيدة الممثلة على الدور الهام لمواكبة الجهوية، خاصة من خلال دعم قدرات المسؤولين الجهويين.

 حضر الاجتماع، الكاتب العام لوزارة الصحة، السيد نورالدين معنا، والمدير الإقليمي  لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط بالنيابة ومدير تدبير البرامج للمنظمة لشرق المتوسط، الدكتور جواد محجور والمسؤول عن برامج الصحة بمكتب ممثل منظمة الصحة العالمية بالمغرب، الدكتور حفيظ هشري ورئيسة قسم التعاون بمديرية التخطيط والموارد المالية لوزارة الصحة، السيدة سناء الشرقاوي.​


Suivez-nous sur Facebook

Nos partenaires

Sante21.ma

La Santé au 21ème sciecle

L'actualité médicale et pharmaceutique au maroc.